• الصفحة الرئيسية

عن ديوان المحاسبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لمحة تاريخية (1)
  • العلاقات (1)
  • الأنشطة (0)

كلمة الرئيس

قانون الديوان ومهامه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • قانون الديوان ومهامه (1)

نشاطات الرئيس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نشاطات الرئيس (19)

الاخبار

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النشأة (7)
  • الاخبار (339)
  • كتاب شكر (7)

مكتبة الديوان

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

شكاوى ومقترحات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

صور واحداث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • صور واحداث (2)

اتصل بنا

العلاقات الاقليمية والدولية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

دليل ديوان المحاسبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • دليل ديوان المحاسبة (1)

التقارير السنوية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الإجتهادات والاراء الإستشارية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التعاميم

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التقارير

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

اعلانات رسمية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • اعلانات (7)

المفكرة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المفكرة (13)
  • (0)

خدمات

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

  • القسم الرئيسي : الاخبار .

        • القسم الفرعي : الاخبار .

              • الموضوع : لجنة الادارة استمعت الى رئيسي ادارة المناقصات وديوان المحاسبة عدوان: محاربة الفساد عبر تفعيل أجهزة الرقابة والقضاء .

لجنة الادارة استمعت الى رئيسي ادارة المناقصات وديوان المحاسبة عدوان: محاربة الفساد عبر تفعيل أجهزة الرقابة والقضاء

عقدت لجنة الادارة والعدل جلسة برئاسة النائب جورج عدوان، في حضور مقرر اللجنة النائب نواف الموسوي، والنواب: سمير الجسر، علي عمار، هادي حبيش، غازي زعيتر، علي خريس، زياد اسود، هاني قبيسي، حكمت ديب، شامل روكز، بولا يعقوبيان، ابراهيم عازار، مصطفى الحسيني، جورج عطاالله وجورج عقيص، استمعت خلالها الى رئيس ادارة المناقصات الدكتور جان العلية ورئيس ديوان المحاسبة القاضي احمد حمدان والقضاة: وسيم ابو سعد ، رنا عاكوم، ماريز العم ويوسف الجميل.

عدوان
وبعد الجلسة، صرح رئيس اللجنة النائب عدوان: "اجتماع اليوم للجنة الادارة والعدل خصص للاستماع الى رئيس ادارة المناقصات، واستمعنا باسهاب الى النظرة التي يراها
مناسبة لاعتمادها في القانون لاجراء المناقصات على كل المستويات. ووجهت اللجنة اليه اسئلة عن مكامن الخلل التي تجعل عدم وجود مناقصات شفافة في جميع ادارات الدولة ومؤسساتها. وطلب اليه ان يقدم نظرة شاملة الى لجنة الادارة والعدل تتعلق بنظرته هو كيف يجب ان تجرى هذه المناقصات لتجنب ما يحصل. وكلنا يعلم ان مكمن الهدر الاساسي موجود في المناقصات. وطبعا، كان هناك حديث طويل للحاضرين وتعليق انه في كل مناقصات الدولة وفي كل المجالات، وهذا امر غريب عجيب، هناك عدد من المتعهدين والمقاولين متعددي الاختصاصات، يشاركون في كل مناقصة سواء أكان طابعها اشغالا او بطاقات، يعلمون بكل هذه المناقصات، هذا امر غير موجود في أي بلد في العالم. وهذا يشير الى مكامن الفساد التي تجب معالجتها في الدولة. ونحن سنمضي قدما للأخذ بهذه الملاحظات لان الهدف الاساسي هو معالجة مكامن الهدر والفساد لأنه من دون هذه المعالجة لن نستطيع النهوص بالدولة من المكان المتعثر التي هي فيه".

وأضاف: "استمعنا ايضا الى رئيس ديوان المحاسبة ولدوره. كلنا نعلم ان دوره ينقسم الى ثلاث اجزاء: الرقابة المسبقة والرقابة اللاحقة وابداء الرأي للادارات لتجنب الوقوع في المشاكل والمحاذير التي نقع فيها. وتبين ان الدور الاستشاري المسبق لتجنيب الادارة الوقوع في المشاكل والثغرات القانونية لا يمر عبر الديوان، اي ان الوزارات والادارات لا تلجأ الى ديوان المحاسبة لكي تستفيد من الرأي المسبق وكيفية تفصيله لان ذلك يمكننا من تجنب الثغر. ورأينا ايضا ان الرقابة اللاحقة لا تحصل ايضا ورأينا اسباب الثغرات وكيف يجب ان تفعل اي عندما يكون هناك التزام كيف يجب ان تكون هناك رقابة على التسلم وعحسن التنفيذ وعندها يكون لديوان المحاسبة دور منوط بالادارات القيام به حتى يمكن ديوان المحاسبة الرقابة اللاحقة. في اختصار، يمكن ان اقول ان الادوار التي يفترض ان تتم كلها اذا اردنا محاربة الفساد تمر عبر طريق واحد هو تفعيل اجهزة الرقابة والقضاء. نحن سنكمل بكل جدية واللجنة ستستمر في متابعة هذه المواضيع، وفي اقرب وقت يجب ان نرفع التعديلات القانونية الضرورية حتى نجد كل الثغرات والحلول".

سئل من السجالات التي حصلت خلال الاجتماع والتي تتعلق بالأوصاف وبعمل ديوان المحاسبة، فأجاب: "ان نائبا من الزملاء وصف الدولة بالمهترئة وهذا حقه، وحصل اعتراض من نائب اخر مفضلا استخدام تعبير آخر، وهو لم يكن موجها الى النائب بل الى الوصف، وحصل سجال حول هذا الموضوع. وأنا كرئيس لجنة أرى أنه يحق للنواب ابداء رأيهم بكل صراحة وبالوصف الذي يرونه مناسبا، ويحق لهم ايضا الاعتراض على الوصف، انما الوقوف عند وصف ان الدولة مهترئة والبعض يعترض عليه فهذا اقل الايمان لأن اموال الدولة اليوم والاوصاف التي يعطيها الناس تذهب ابعد من هذا الموضوع، والواقع ابعد منه وللبحث تتمة. ولا يجوز ان نتوقف عند سجال لأن حق النائب ان يدلي بما يراه مناسبا وحق غيره ان يعترض". 

    طباعة   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/11/30   ||   القرّاء : 360



البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 لبنان شارك في اعمال المجلس التنفيذي للأجهزة العليا للرقابة المالية في تونس

 ديوان المحاسبة يكرّم وهيبة غصين

 موعد بدء العمل بالتوقيت الصيفي 2019

  ديوان المحاسبة تسلم حسابات المالية لإنجاز قطع الحساب

 الرئيس الحريري يستقبل مجلس ديوان المحاسبة برئاسة الرئيس حمدان

 المدعي العام خميس لـ"النهار": مكافحة الفساد مهمة غير مستحيلة والرؤساء وعدونا برفع الغطاء عن المخلّين

 الرئيس الحريري أصدر مذكرة باقفال جميع الادارات العامة بذكرى 14 شباط

 رئيس مجلس النواب يستقبل وفد مجلس ديوان المحاسبة برئاسة رئيسه القاضي احمد حمدان

 الدكتور رزق الله يوقع كتابه الجديد "التمييز امام القضاء الاداري "

 الرئيس عون امام مجلس ديوان المحاسبة: مسيرة مكافحة الفساد لن تتوقف مهما اشتدت الضغوط

 مذكرة بإقفال الإدارات العامة الجمعة تسهيلا لاستكمال التحضيرات اللازمة للقمة الاقتصادية

 مذكرة بإقفال الإدارات العامة الإثنين لمناسبة الميلاد لدى الطوائف الأرمنية الأرثوذكسية

ملفات عشوائية



 رأي استشاري رقم 3 /2007

 اختتام الدورة التدريبية حول " ضمان الجودة " في بيروت

  رأي استشاري رقم 18/2014

 رأي استشاري رقم 2/ 1999

 رأي استشاري رقم 114 / 2001

 رأي استشاري رقم 31 / 2001

 رأي استشاري رقم 116 / 2003

 رأي استشاري رقم 42/2014

  رأي استشاري رقم 04/2014

 رأي استشاري رقم 29/2008

 رأي استشاري رقم 68 / 2002

 رأي استشاري رقم 60

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2142

  • التصفحات : 7710397

  • التاريخ : 26/03/2019 - 09:20

 
Developed By : King4Host.Net & Samaa For Compuetrs (Ahmad Kharroubi)